عميد طيار ركن متقاعد

لقب ( شاعر القوات الجوية ) تشريف وتكريم من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران رحمه الله فقد منحني إياه في حفل تخرج الدورة ( الحادية والعشرين ) من كلية الملك فيصل الجوية بالرياض عام 1402 هـ



السبت، 2 يناير 2016

هذا حكم ربنا الرحمن ، ما هو حكم من هيومن رونق


بسم الله الرحمن الرحيم
قال الله تعالي :
يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصاصُ فِي الْقَتْلى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنْثى بِالْأُنْثى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شيء فَاتِّباعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَداءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسانٍ ذلِكَ تَخْفِيفٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ فَمَنِ اعْتَدى بَعْدَ ذلِكَ فَلَهُ عَذابٌ أَلِيمٌ (178) وَلَكُمْ فِي الْقِصاصِ حَياةٌ يا أُولِي الْأَلْبابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (179). سورة البقرة الآية (178 – 179)
وقال – جل وعلا – في تعظيم حرمة الدماء :
مِنْ أَجْلِ ذلِكَ كَتَبْنا عَلى بَنِي إِسْرائِيلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّما قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْياها فَكَأَنَّما أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا وَلَقَدْ جاءَتْهُمْ رُسُلُنا بِالْبَيِّناتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ بَعْدَ ذلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ (32) إِنَّما جَزاءُ الَّذِينَ يُحارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذابٌ عَظِيمٌ (33). سورة المائدة الآية (32 – 33)
وتوعد – سبحانه – بأشد العذاب كل من تجرأ على قتل مؤمن متعمدا ، حيث قال تعالى :
وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزاؤُهُ جَهَنَّمُ خالِدًا فِيها وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذابًا عَظِيمًا (93). سورة النساء الآية (93)
صدق الله العظيم
___________________________________

من يقتل النفس ، بالقرآن
جزاءه القتل ضرب العنق
هذا حكم ربنا الرحمان
ما هو حكم من هيومن رونق

صالح بن محسن الجهني
http://salehmh.blogspot.com/

الجمعة، 1 يناير 2016

عودي للمجد يا أعظم حضارة=أشرقت بالكون في أوسط نطاق

بعد غياب أكثر 25 عام

سفير المملكة في العراق يباشر رسمياً في العاصمة بغداد


عودي للمجد يا أعظم حضارة
أشرقت بالكون في أوسط نطاق

من قديم العهد مركزها الصدارة
رافديها للمعالي في سباق

أسقت قلوب البشر كأس الجسارة
والعلوم النافعة أرض العراق

عزّها الإسلام في تاج الإمارة
وأصبحت نبراس للخيل العتاق

وللسيوف وللنخيل وللعمارة
وللفنون أيام ما فيها نفاق

ما خسرنا مثلها أكبر خسارة
من فتوح الخير حتى الإنشقاق

وما بكينا مثلها بحزن ومرارة
لكن الفتنة تؤدي للفراق

سلسلة متسلسلة فيها الشرارة
من وقع فيها حياته ما تطاق

من لطيف اللطف برده والحرارة
رحمته فوق المصائب والشقاق

والصبر راعيه يكسب في جدارة 
فوز يوم الفوز في سبع الطباق

نحمدك يا الله في أجمل عبارة
قالها المحبوب من فوق البراق

وأبشري بغداد ما دام السفارة
عودت عاد التصافي والوفاق

الرياض الخير وأمطاره غزارة
ما ذخر مجهود في حرب العراق

ضد ماجوسي بنمرة واستمارة
سائق الأعداء في حل الوثاق

عدتم وعدنا وعاد الحب تارة
أخرى دام الحب في أطيب مذاق

حنّا لعراق العرب رهن الإشارة
صادقين الوعد ما نخون الرفاق

صالح بن محسن الجهني