عميد طيار ركن متقاعد

لقب ( شاعر القوات الجوية ) تشريف وتكريم من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران رحمه الله فقد منحني إياه في حفل تخرج الدورة ( الحادية والعشرين ) من كلية الملك فيصل الجوية بالرياض عام 1402 هـ



الخميس، 31 أغسطس 2017

سبح لله في عرفات = من في الأرض والسماوات


قصيدة عرفات

سبَّحَ للهِ في عرفاتِ
من في الأرضِ والسماواتِ

والحمدُ للهِ حمداً كثيراً
في كلِّ وقتٍ من الأوقاتِ

جاءَ الحجيجُ إليهِ ضيوفاً
كريمُ العطايا عظيمُ الصِّفاتِ

من كلِّ فجٍ عميقٍ أتوهُ
مُلَبُّونَ للفوزِ بالمكرماتِ

طافوا بالبيتِ يرجونَ خيراً
والطَّيبونَ إلى الطَّيباتِ

واليومَ في عرفاتٍ وقوفاً
نالوا من اللهِ خيْرَ الهباتِ

غفرانُ كلِّ الذنوبِ وعتقٌ
واللهُ يهدي إلى الصَّالحاتِ

وباتوا قريباً على خيْرِ حالٍ
وليسوا بعيداً من الجمراتِ

فكّلُ المشاعرِ مرُّوا عليها
وفي العينِ فيضٌ من العبراتِ

والقلبُ في فرحةٍ وانشراحٍ
من بسمةِ العيدِ والصَّلواتِ

ليالي لها بالقلوبِ مكاناً
عظيماً كأنَّها نورَ الحياةِ

وفيهنَّ خيرَ المنى والأماني 
لكلِّ الخلائقِ والكائناتِ

صالح بن محسن الجهني